Sunday, January 14, 2007

مقابلة شخصية

شهدت مصر والشعب المصرى حدث تاريخيا ليس فقط فى مصر بل فى العالم أجمع إنه موكب رحيل الملك رمسيس الثانى أشهر وأعظم ملوك مصر الفرعونيه .

وقبل الحديث عن هذا الموكب لابد أن نلقى الضوء عن هذا الملك

انه رمسيس الثانى أاحد ملوك الاسرة التاسعه عشر حكم مصر ما يقرب من 67 سنة تولى حكم البلاد فى عامه 23 وتوفى وهو يبلغ من العمر 90 عاما أول من أبرم معاهدة سلام فى التاريخ , فلا تجد مكان على أرض مصر إلا ويزخر بأثر لهذا الملك العظيم , فعلى مدار خمسين عاما قبع تمثال الملك رمسيس فى أشهر ميادين مصر المحروسة " ميدان رمسيس"

وظل صامدا فى وقار يشهد على عظمه هذا الملك , وقدرة وإتقان الفنان المصرى القديم الذى خلد الملك بتمثال يزن 85 طن ليس فقط هو الاخير من تماثيل رمسيس الثانى

فمنذ فترة أمرعاشق الأثار زاهى حواس بالبدء فى نقل تمثال رمسيس من مكانة الحالى إلى المتحف المصرى الجديد على مشارف الأهرامات ولكن هذا القرار لم يوافق علية البعض من حيث التكلفة وسبب نقل التمثال لذلك فقمت بالتحدث إلى الملك رمسيس الثانى وأجريت معه هذا الحوار .

المحاور : جلاله الملك يسعدنا ان تكون معنا فى هذا الحوار لمناقشه اسباب نقل تمثالك العظيم , فى البدايه نريد نبذة عن هذا التمثال

الملك :
انه تمثالى يزن ما يقرب من 85 طن اقامه ابنائى المصرين تخليدا لى , مكان الاصلى فى ميت رهينه بالجيزة امر بنقله الرئيس جمال عبد الناصر لميدانى الحالى

المحاور: تعددت الاسئلله عن اسباب نقل التمثال فالعبض يرى انه لاداعى لنقل تمثالك والبعض الاخر يرى انها تكاليف تقع على عاتق الدوله فما الغرض من نقل التمثال

الملك : عندما امر الرئيس جمال عبد الناصر بنقل تمثالى الى هذا الميدان ليم يكن بهذة الصورة الان من تكدث وزحام وضوضاء اتعبتنى كثيرا


المحاور: كيف اتعبتك تلك الاشاء جلاله المك ؟!!


الملك : زحام , وثلوث من كثر الزحام يضر بجسدى بل ان المنشأت التى احاطط بى من شتى الجوانب تضرنى كثيرا وتؤثر على تكوينى .

المحاور :واين سترحل وهل يكون مكان اكثر ملائمه لجلالتك


الملك :تركت ميدان رمسيس وانا انظر اليه بحزن لفراقه فكم من العمر قضيته فى ميدان احبنى واحببته فاليوم افارقه وكلى اشواق وانا انظر اليه نظرة المشتاق اليه مرة اخرى , متوجها الى المتحف المصرى الكبير هذا الصرح الذى يضع حجر اساسه بمجرد وصولى اليه


الملك : المتحف المصرى الجديد ملائم لى ويشاهدنى كل ابنائى فى مكانى الجديد اكثر استقرارا بعد رحله تستغرق احدى عشر ساعه

المحاور :جلاله المك نتمنى ان تصل بأمان وسلامة لمكانك الجديد ونشكرك على حوارك الممتع



حلوة